[frame="5 10"]
ما حكم سبِّ الدِين في نهار رمضان؟



إن قصد الساب للدِين ذات الدِين انتقاصاً أو احتقاراً فهو مرتدٌّ فسد صومه ، وحبط عمله ، وفسخ نكاحه من زوجه ، وعليه الإغتسال ، والتوبة ، والنطق بالشهادتين ، وإنشاء عقد زواج جديد ، وقضاء صلوات مفروضة في يومه ، وقضاء صوم اليوم

وإن لم يقصد الدِين مثل فعل العوام ، والجهلة ، وذوي الأخلاق الرديئة ، فهو مسلم عاصٍ فاسق، قال صلى الله عليه وسلم: {سِبَابُ الْمُسْلِمِ فُسُوقٌ}

وعليه الإستغفار ، وصومه صحيح ، أما قبوله فمردُّه إلى الله تعالى

{1} رواه البخاري
[/frame]
الموضوع الأصلي: ما حكم سبِّ الدِين في نهار رمضان || الكاتب: إشراقات ||